ارهابي سعودي في غوانتانامو: "صاحب السمو" ساهم في تجنيدي

139506281141043848689364

قال غسان عبدالله الشربي، وهو أحد عناصر تنظيم القاعدة المدانين في هجمات 11 سبتمبر، إن أحد أفراد العائلة المالكة في السعودية كان، حسب اعتقاده، متورطا في محاولة لتجنيده للقيام بأعمال إرهابية.

وأفادت وكالة الأسوشيتدبرس عن تقرير كشف عنه النقاب حديثا، أن الشربي أخبر محققين أميركيين في حزيران/يونيو، أن "رجل دين" في السعودية حثه على الاشتراك في عملية ضد الولايات المتحدة تتطلب تلقي دروس في قيادة الطائرات، وأن هذا الرجل كان يتواصل على الهاتف مع شخص آخر مخاطبا إياه بـ"صاحب السمو".

وقال الشربي إنه كان يصغي لـ"رجل الدين" يتحدث إلى "صاحب السمو"، خلال مناقشتهما مؤهلات الشربي للعودة إلى الولايات المتحدة من أجل الجهاد.

وأضاف الشربي قوله: "أتذكر 'أجل، أجل يا صاحب السمو، أجل يا صاحب السمو' وكان يتحدث له عني".

وكان الشربي قد تلقى دروسا في الطيران في فينيكس مع الرجلين اللذين نفذا اعتداء 11 سبتمبر في نيويورك.

ورفضت السفارة السعودية في واشنطن التعليق على إفادة الشربي التي نشرها البنتاغون.