مال واعمال

أسعار الذهب فى مصر اليوم الثلاثاء 12 مارس 2024

الرئيسية اقتصاد وبورصة أسعار الذهب فى مصر اليوم الثلاثاء 12 مارس 2024 الثلاثاء، 12 مارس 2024 01:35 م ذهب – أرشيفية كتب إسلام سعيد ننشر أسعار الذهب اليوم في مصر بمناصف التعاملات اليومية في مصر، وسجل العيار الرئيسي 21 مستويات 3160 جنيها للجرام بدون مصنعية مع توقعات بتغيرات في الأسعار خلال الساعات القادمة. أسعار الذهب اليوم: عيار 24 يسجل 3611 جنيها.   عيار 21 يسجل 3160 جنيها.   عيار 18 يسجل 2709 جنيهات.   عيار 14 يسجل 2107 جنيهات.   الجنيه الذهب 25280 جنيها.   الذهب في البورصة العالمية  وعن التداولات الفورية للذهب، فقد تراجع سعر الذهب الفوري اليوم الثلاثاء بنسبة 0.2% ليتداول وقت كتابة التقرير الفني لجولد بيليون عند المستوى 2177 دولار للأونصة بعد أن كان قد افتتح جلسة اليوم عند المستوى 2182 دولار للأونصة، وكان قد سجل أعلى مستوى منذ بداية الأسبوع عند 2189 دولار للأونصة.  الارتفاع المتواصل في أسعار الذهب لـ 9 جلسات متتالية وتسجيله أعلى مستوى تاريخي نهاية الأسبوع الماضي عند 2195 دولار للأونصة، دفع المستثمرين إلى بعض عمليات البيع من أجل جني الأرباح وتعديل المراكز وذلك قبل صدور بيانات التضخم الأمريكية في وقت لاحق من جلسة اليوم.   ينصب تركيز الأسواق الآن بشكل مباشر على بيانات مؤشر أسعار المستهلكين الأمريكية الرئيسية، للحصول على مزيد من الإشارات حول المسار المحتمل لأسعار الفائدة، ومن المتوقع أن تظهر القراءة أن التضخم ظل ثابتًا في فبراير، وأعلى بكثير من الهدف السنوي للبنك الاحتياطي الفيدرالي البالغ 2٪.    السبب وراء اهتمام الأسواق ببيانات التضخم اليوم أن عدد كبير من أعضاء البنك الاحتياطي الفيدرالي وأبرزهم رئيس البنك جيروم باول صرحوا إن توقيت وحجم أي تخفيضات في أسعار الفائدة هذا العام سيكون مرتبطًا بشكل وثيق بمسار التضخم ومن المتوقع أن تقدم بيانات التضخم مزيدًا من الاتجاه للأسواق بعد الإشارات المتضاربة إلى حد كبير من بيانات تقرير الوظائف الأسبوع الماضي.    ونجح الدولار الأمريكي في الارتفاع منذ بداية الأسبوع بشكل طفيف بعد الانخفاض الكبير الذي شهده خلال الثلاثة أسابيع الماضية، وتسجيله أدنى مستوى منذ قرابة شهرين بسبب تزايد التوقعات في الأسواق أن البنك الفيدرالي سيقوم بخفض الفائدة في يونيو.    تصريحات رئيس الفيدرالي باول أمام اللجنة المصرفية للكونجرس الأمريكي خلال الأسبوع الماضي، أشار إلى أن التضخم يقترب من المستويات المطمئنة للبنك الفيدرالي، والتي معها يستطيع اتخاذ قرار خفض الفائدة.   بالإضافة إلى بيانات الوظائف التي أظهرت ارتفاع معدل البطالة الأمريكية وتراجع مستويات الأجور، تسبب هذا في تزايد توقعات الأسواق بشأن خفض الفائدة في يونيو لتضع احتمال بنسبة 75% لحدوث هذا. لا توجد تعليقات على الخبر اضف تعليق تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة ارسال عاجل سياسة تقارير حوادث محافظات تحقيقات رياضة اقتصاد وبورصة عرب عالم كاريكاتير فن تليفزيون ثقافة مرأة و منوعات صحة ألبومات مقالات تكنولوجيا فيديو 7 من نحن سياسة الخصوصية © 2020 حقوق النشر محفوظة لـ اليوم السابع تم التصميم والتطوير بواسطة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى