ثقافة

مسلسل الحشاشين الحلقة 3 .. ما وظيفة مضحك الملك وكيف انتقلت لأوروبا؟

الرئيسية ثقافة مسلسل الحشاشين الحلقة 3 .. ما وظيفة مضحك الملك وكيف انتقلت لأوروبا؟ الخميس، 14 مارس 2024 04:00 م مسلسل الحشاشين ميرفت رشاد خلال الحلقة الثالثة من مسلسل الحشاشين بطولة النجم كريم عبد العزيز الذى يُعرض فى الساعة 9:15 مساء حصرياً على شاشة dmc، تطورت الأحداث مع ملك شاه الذى يجسد دوره الفنان إسلام جمال، والذى استطاع الوصول لكرسى حكم السلاجقة، وأثناء اجتماع الملك مع أفراد أسرته الملكية على مائدة الطعام، سأل أحد الأفراد الشخص الجالس بجواره عن وظيفته فى القصر، فرد عليه الأخير “مضحك السلطان”، فما هى هذه الوظيفة.    المضحك أو المهرج أو البلياتشو أو البهلوان هو شخص عمله الأساسى إضحاك الناس وتسليتهم ولا تكاد أمة تخلو فى أى عصر من وجود هذه الشخصية التى منحها الله القدرة الكبيرة على إضحاك غيرها مستخدمة وسائل القص والحكي والتمثيل، وعناصر الإضحاك المختلفة كإلقاء النوادر والتعليق المضحك، والقيام بالحركات والإيماءات المثيرة للضحك، وأيضًا تقليد البشر والحيوانات وأصوات الطبيعة المختلفة، وغير ذلك من وسائل المضحكين في كل عصر وكل مكان. وليس كل مضحك يمتلك هذه المواهب كاملة، بل بعض المضحكين يتميزون في مواهب معينة وآخرون يمتلكون مواهب أخرى فى الإضحاك.   وعرف العرب قديمًا هذه الشخصية سواء أكانت مضحك الشعب كأشعب والغاضري وابن المغازلي، أو مضحك الخلفاء والأعيان كأبي دلامة وابن أبي مريم المدني.   وفى أوروبا ظهر أيضا مهرج الملك منذ القرن الحادى عشر تقريبا، وفى مرحلة لاحقة كانت هناك مدارس لتأهيلهم، فتصنع العته للإضحاك واكتساب حكمة الجنون يحتاجان إلى الكثير من الثقافة والمران وضبط الأداء، لكى يظل المهرج ملازما للملك مدى الحياة ويظل ملما بكواليس الحكم.   يشار إلى أن الحلقة الـ2 من مسلسل الحشاشين شهدت فى بدايتها سفر كريم عبد العزيز “حسن الصباح”، إلى القاهرة، بصحبة عائلته، وبمجرد دخوله وجد القاهرة فى أصعب أزمة بتاريخها كله، وذلك عقب رؤيته مظاهر المجاعة تؤثر سلباً على البلد بشكل سيئ، إذ زاد اللصوص وكثر القتل، كما أصبح الأطفال فى خطر بسبب المجاعة، ولم يعد أحد فى مأمن وذلك بعدما انخفض منسوب النيل، ما جعل الزراعة تتدهور وجعل الجميع فى ضيق، كما شهدت الحلقة مقابلة كريم عبد العزيز ( حسن الصباح ) مع بدر الدين الجمالى الذى يجسد دوره الفنان محمد سليمان عبد الملك، والأخير طلب من الصباح مغادرة البلاد فوراً إلا أن الصباح نجح فى إقناعه بأن يستمر بالعيش فى البلد المقدسة مصر.       لا توجد تعليقات على الخبر اضف تعليق تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة ارسال عاجل سياسة تقارير حوادث محافظات تحقيقات رياضة اقتصاد وبورصة عرب عالم كاريكاتير فن تليفزيون ثقافة مرأة و منوعات صحة ألبومات مقالات تكنولوجيا فيديو 7 من نحن سياسة الخصوصية © 2020 حقوق النشر محفوظة لـ اليوم السابع تم التصميم والتطوير بواسطة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى