ثقافة

افتتاح معرض “ليس بعد” بمركز محمود مختار ضمن فعاليات يوم المرأة.. صور

الرئيسية ثقافة افتتاح معرض “ليس بعد” بمركز محمود مختار ضمن فعاليات يوم المرأة.. صور السبت، 02 مارس 2024 12:00 م افتتاح معرض “ليس بعد” كتبت – منى فهمى افتتح الدكتور وليد قانوش، رئيس قطاع الفنون التشكيلية، مؤخرا، المعرض الجماعى “ليس بعد” بقاعتى نهضة مصر وإيزيس بمركز محمود مختار الثقافى بالقاهرة، ويستمر المعرض حتى 10 مارس الجارى، فى إطار الاحتفال باليوم الدولى للمرأة. جانب من معرض ليس بعد بمركز محمود مختار الثقافي من جانبها قالت الدكتورة زينب نور، قوميسير معرض “ليس بعد” والأستاذ بكلية الفنون الجميلة بجامعة حلوان، فى تصريح لـ”اليوم السابع”، إن المعرض يعد أحد فعاليات اليوم الدولى للمرأة، وكل الموضوعات التى تم تناولها لها علاقة بالمرأة وقضاياها، ويتم عرض بالقاعة الكبيرة “إيزيس” أعمال لفنانين محترفين مثل الدكتور رضا عبدالسلام، ويتم عرض أعمال فنية لخريجين بقاعة نهضة مصر مثل “بولا مجدى”، كما تشارك 7 نحاتات بالمعرض بأعمالهن الفنية.   وأضافت الدكتورة زينب نور قائلة: لم نكتف من تناول قضايا المرأة، فى الفنون عامةً والفنون البصرية المعاصرة بشكل خاص، إن النسوية التى أؤمن بها هى تلك التى تقف مع المرأة لحين حصولها على كافة حقوقها – إن أرادتها هى – وتجنيبها كافة أنواع المظالم التى تقع عليها بسبب اختلاف الجنس، وهذا كله ليس فى مواجهة الرجل كما يعتقد البعض، ولكن فى مواجهة الكثير من الجهل والأفكار أو الأعراف العقيمة التى قد تسود المجتمعات باختلاف ثقافاتها، وهنا يأتى دور الفن بكل إبداعاته الفكرية والبصرية ليصد الهجوم عن القضية ويفسح لنا المجال للتأمل والتساؤل والتحقق وقبل كل ذلك الاندهاش.. الذى هو أساس الإبداع. جانب من الحضور بمعرض ليس بعد بمركز محمود مختار الثقافي في هذا المعرض “ليس بعد..!” وعلى هامش اليوم العالمى للمرأة (الاستثمار فى المرأة لتسريع وتيرة التقدم 2024) يقدم قطاع الفنون التشكيلية فى متحف محمود مختار بقاعتيه، مجموعة متنوعة من الفنانين، بين عالميّ البدايات والاحتراف فى مجالات الرسم والتصوير والنحت، جميعهم يتناولون من قضايا المرأة ما يعكس رؤاهم الفنية وتجاربهم الانسانية بحرية وبخيال لا حد له. وأوضحت الدكتورة زينب نور، قوميسير معرض “ليس بعد”، الأستاذ بكلية الفنون الجميلة بجامعة حلوان، قائلة: الغالبية فى المعرض أعمال الفنانات، لكن المعرض لا يخلو من الفنانين الذكور الذين يساندون بأعمالهم الفنية بعضاً من قضايا المرأة، فأعمالهم فى هذا المعرض ليست مجرد تناول جمالى أو بصرى للمرأة كعنصر تشكيلى، وإنما هى أعمال تتعرض لقضايا نسوية راهنة بعينها، وهو ما يثرى هذا العرض إثراءا موضوعياً ويضيف إلى مفهومه. عمل للفنان رضا عبد السلام وينقسم معرض “ليس بعد” إلى قسمين، الأول فى القاعة الكبرى “إيزيس”، حيث أعمال الفنانين الذين قطعوا مسافاتٍ طويلة واكتسبوا خبرات مصقولة سواء فى عالم الاحتراف الفنى أو فى التجارب الحياتية مع اختلاف هذه المسافات، وفى هذه الأعمال نلمَس قدراً كبيراً من الوعى والمعرفة بقضايا المرأة التى تتنوع موضوعاتها، كما تلوح فى أفق هذه الأعمال حكمة الفنانة أو الفنان العميقة ببواطن الأمور واستشراف المستقبل، دون التنازل عن روح المواجهة ودون التخلى عن النقد الذى قد يكون لاذعاً حتى وإن كان مستترا، حول قضايا المرأة المتنوعة فى المجتمع. عمل للفنان بولا مجدى أما القسم الآخر لمعرض “ليس بعد” فى قاعة “نهضة مصر” فهو يضم مجموعة كبيرة من الأعمال الشابة النابضة بالجرأة وروح التحدى التى قد تظهر جلياً فى عيون الشخوص وعنفوان اللغة البصرية للأعمال وكأنها تتحدث فعلياً عما يجول فى خواطر هؤلاء الشباب –لاسيما الشابات – وما يعايشونه من مصاعب ومن قضايا تصل لأن تكون مصيرية وهم فى مقتبل العمر سواء إنسانياً أو فنياً، تمثل الأعمال فى هذه القاعة رؤية مستقبلية لما يمكن أن تكون عليه لغة الشباب إذا اقترنت بالوعى والجرأة والموهبة. عمل للفنانة نوران أحمد ويضم معرض “ليس بعد..!” بمتحف محمود مختار فى قاعتيه مجموعة من الأعمال النحتية التى تتناول العديد من قضايا المرأة لفنانات اختلفت وتنوعت اتجاهاتهن وخبراتهن، وهى مجموعة تثرى الفلسفة العامة للمعرض فنياً، بصرياً وإنسانياً، لاسيما وأن هذه الأعمال تجسد المرأة تجسيداً غير نمطياً لا يبتعد بصريا وتشكيلياً عن الرقة والبساطة رغم قوة وعمق المضمون والإحساس. عمل للفنانة سارة محمد كمال قالت الدكتورة زينب نور، قوميسير معرض “ليس بعد”، الأستاذ بكلية الفنون الجميلة بجامعة حلوان، فى تصريح لـ”اليوم السابع”، نعلم أن قضايا المرأة هى قضايا المجتمع، لأن المرأة وكما يقال عنها مجازاً أنها نصف المجتمع، ونعلم أن الفنون البصرية داخل قاعات العرض والمتاحف قد لا تقدم الكثير لهذه المرأة البسيطة التى تتحمل أعباءا كثيرة على أرض الواقع،  لكنها وبكل تأكيد – أى الفنون البصرية لاسيما تلك التى تتناول قضايا مجتمعية بعينها – تضيء الطريق لكافة فئات المجتمع لاسيما الفاعلة، فشأنها فى ذلك كشأن كل الفنون التى تلعب دور مرآة المجتمع، إلا أنها مرآةُ نابضة، إذا ارتقت أصبحت ملهمةً ومحفزةً على إحداث التغيير المنشود، لا يفوتنا أن نتقدم من خلال هذه الفرصة بأسمى معانى الإجلال والتقدير والمؤازرة للمرأة الفلسطينية.. أم الشهيد – رضيعاً إن كان أو راشداً – المرأة الفلسطينية الشهيدة والبطلة.. دُمتى حرة، ختاماً، أتقدم بوافر الشكر لقطاع الفنون التشكيلية بقيادته المستنيرة لتسميتى قوميسيراً لمعرض ليس بعد،  كما أشكر كافة العاملين بالقطاع وإدارة متحف محمود مختار على حسن تعاونهم وكرم ضيافتهم. عمل للفنانة فيرينا موريس  يذكر أن اليوم العالمى للمرأة هو احتفال عالمى فى 8 مارس من كل عام، ويقام للدلالة على الاحترام العام وتقدير وحب المرأة لإنجازاتها الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، والاحتفال بهذه المناسبة جاء إثر عقد أول مؤتمر للاتحاد النسائى الديمقراطى العالمى فى باريس عام 1945. افتتاح معرض ليس بعد بمركز محمود مختار الثقافي   عمل فنى بمعرض ليس بعد   عمل للفنانة زينا خالد   عمل للفنانة شيرين جمال الدين   عمل للفنانة عبير السيد أحمد   عمل للفنانة نادية توفيق   عمل للفنانة نوران شريف   عمل للفنانة نورهان أيمن                         لا توجد تعليقات على الخبر اضف تعليق تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة ارسال عاجل سياسة تقارير حوادث محافظات تحقيقات رياضة اقتصاد وبورصة عرب عالم كاريكاتير فن تليفزيون ثقافة مرأة و منوعات صحة ألبومات مقالات تكنولوجيا فيديو 7 من نحن سياسة الخصوصية © 2020 حقوق النشر محفوظة لـ اليوم السابع تم التصميم والتطوير بواسطة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *